السبت، 15 يوليو 2017

ضعي دائماً أمتعتك داخل حوض الإستحمام في الفندق... وهذه هي الأسباب


لا شكّ أن تحرصين خلال رحلات سفركِ على اختيار فنادق نظيفة وتتمتع بمعايير عالية وممتازة، ولكن ماذا لو قلنا لكِ أنّه ومهما كان الفندق نظيفاً وفاخ

إذ يصعب تحديد هذه المشكلة في بعض الأحيان، خصوصاً وإن تمّ انتقال العدوى مؤخراً إلى الغرفة التي تمكثين فيها عن طريق نزيل سابق. لذلك، لا تهملي الكشف عن غرفتكِ قبل المكوث فيها، للتأكّد من أنّها خالية من هذه الحشرات الصغيرة.

كيفية التأكد

كلّ ما تحتاجينه هو تشغيل ضوء "الفلاش" في هاتفكِ المحمول والكشف على الفراش، الأجزاء الخشبية من السرير، السجاد، أو على الطاولة الجانبية. ورغم صعوبة رصد الحشرات هذه كونها سريعة في الاختباء، إلّا أنّه بإمكانكِ تحديد وجودها من خلال مخلّفاتها التي تبدو كحبيبات البهار المطحون، إلى جانب ملاحظة أي بقع صغيرة من الدم أو مسحات باللون البني.

ولكن انتبهي إلى هذا الخطأ الشائع!

مع العلم أنّ أكثرية النزلاء في الفنادق يتنبّهون إلى هذه النقطة، إلّا أنّهم يرتكبون خطأ كبيراً قد يكون كفيلاً بنقل مشكلة بق الفراش إن وُجدت إلى منازلهم؛ حذري وضع أمتعتكِ على السرير أو السجادة، أو في أي موضع تستطيع هذه الحشرات أن تتسل منه إلى حقيبتكِ. فإن حصل ذلك، بإمكانها الصمود على القماش لفترة كافية تتيح لها العودة معكِ إلى المنزل، والانتشار في غرفتكِ!

فما العمل لتفادي هذه المشكلة؟

يفضل بق الفراش الشقوق والمواضع الداكنة التي تمكّنه الاختباء فيها. استفيدي من هذه النقطة لصالحكِ، فمن المستبعد أن تجدي هذه الحشرات في الحمام. لذلك، وفيما أنتِ تفتشين في الغرفة للتأكّد من خلوّها من هذه الحشرات، ضعي أمتعتكِ في أمان داخل حوض الاستحمام!


ولا تتردّدي في مراجعة إدارة الفندق فوراً إن شككتِ بوجود هذه الحشرات، إلى جانب اتخاذ التدابير اللازمة لمنع نقلها إلى منزلكِ!

0 التعليقات: