الأربعاء، 6 ديسمبر 2017

مخاطر قد تتعرض لها عند استعمال هذه الأدوية مع الكركم

                                    






يعتبر الكركم احد اشهر العلاجات الطبيعية الاكثر استخداما كعلاج منزلي طبيعي بالاضافة الى استخدامه في الطبخ.

يؤدي استخدام الكركم الى حدوث اعراض جانبية خاصة عندما يستهلكه الشخص الذي يأخذ بعض انواع الأدوية في نفس الوقت
من الثابت علميا ان الكركم مفيد لجسم الانسان حيث يساعد على منع الرشح والانفلونزا، والاصابة بالفيروسات والالتهابات.

يعتبر مركب الكركمين الموجود في الكركم المادة الفعالى المفيدة للجسم والذي يحتوي على مضادات الالتهاب، ومضادات تخثر الدم،  ومضادات السرطان، ومضادات التأكسد، التي تحافظ على قوة وفعالية الجسم. مما جعل من الكركم مادة برغب بتناولها انصار العلاجات الطبيعية.



* اشرنا الى ان الكركم يعمل كمانع لتخثر الدم (مميع) لذلك فاذا كنت تستخدم احد مميعات الدم مثل وافارين او اسبرين او كومادين وغيرها من المميعات واضفت لها الكركم فانت تعرض نفسك للاصابة بنزف الدم.
* اما ادوية السكري فان استخدام العلاج الخافض لسكر الدم مع الكركم يؤدي الى ارتفاع مستوى السكر في الدم 
* ىعدا عن ذلك ، فان هناك الكثير من الناس الذين يعانون من القلق، وضعف الرؤية، والهذيان، والاضطراب وعدم القدرة على التركيز. واحيانا قد يسبب الكركم رد فعل تحسسي، والذي اظهر اعراضه على صورة قصر الانفاس، طفح جلدي، حكة.

* اما استهلاك الكركم مع علاجات حموضة المعدة مثل اومبرازول او رانتيدين (زانتاك) وغيرها فقد بؤدي الى حدوث الم المعدة، انتفاخ البطن، الغثبان، اوآلام المريء.




0 التعليقات: